وزير التعليم يحسم الجدل حول العام الدارسي: «مفيش تأجيل.. الدنيا كلها كورونا» (فيديو)

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نفى الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم، والتعليم الفني، ما تردد من شائعات حول تأجيل الدراسة عن موعدها المحدد في 9 أكتوبر المقبل، فذكر أنه يجب التخلص من ظاهرة الشائعات التي يروجها الكثيرون، مؤكدًا أن بدء العام الدراسي سيكون في موعده ولا صحة لتأجيله بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد «كوفيد 19»، قائلًا: «الدنيا كلها فيها كورونا، وفيها برضه عملية تعليمية وحضور».

اليوم الدراسي سيكون بالحضور المعتاد دون أي تغيير

وأضاف «شوقي»، خلال مداخلة هاتفية في برنامج «حضرة المواطن»، الذي يُعرض على شاشة «الحدث اليوم»، مع الإعلامي سيد علي، الثلاثاء،  أن الدولة تحاول المحافظة والعمل على ألا يفقد الطلاب محتوى تعليميًّا كما حدث في العامين الماضيين، مؤكدًا أن اليوم الدراسي سيكون بالحضور المعتاد دون أي أن تغيير، فضلًا على بذل مزيد من الجهد لمواصلة العمل على تطعيم المعلمين والموظفين ضد كورونا.

900 ألف منتسب للوزارة حصلوا على اللقاح

وأوضح وزير التربية والتعليم، أن المستهدف من تطعيم العاملين في منظومة التربية والتعليم، والتعليم الفني مليون شخص، وتم اقتراب العدد الإجمالي من 900 ألف منتسب للوزارة حصلوا على اللقاح، موضحًا أن الدولة المصرية تجتهد من أجل أن يكون العام الدراسي نظامي به حضور وغياب الطلاب، « لو هناك أي تغيير سيتم الإعلان عنه»، وأن ما نشر عن تأجيل الدراسة عارية تمامًا من الصحة ويجب التخلص منها.

تعيين معلمين جدد موقوف منذ سنوات 

وعن الجدل المثار حول تعاقد الوزارة مع معلمين بالحصة، أكد الدكتور طارق شوقي، أن ميزانية الوزارة تغطي فقط 35% من مرتبات المعلمين وتعيين معلمين جدد موقوف منذ فترة طويلة، مشيرًا إلى أن الوزارة دائماً في حالة عجز في المعلمين، لزيادة عدد الطلاب سنوياً 700 ألف، لذا تلجأ إلى حل بديل بالتعاقد مع معلمين بالحصة.

المصدر
سواح

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق