بايدن: كنا ننفق 300 مليون دولار يوميا خلال تواجدنا في أفغانستان

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قال الرئيس الأمريكي جو بايدن إن عمليات الإجلاء من أفغانستان نجاح استثنائي للولايات المتحدة، مشيرا إلى أن واشنطن أنفقت 300 مليون دولار يوميا خلال وجود قواتها في أفغانستان.

وأضاف بايدن أنه لا يعتقد أن عمليات الإجلاء من أفغانستان قد تتم بطريقة أكثر ترتيبا من تلك التي تمت بها، مبينا أنها اكتملت رغم المخاطر والصعوبات العديدة.

وصرح خلال خطاب حول انسحاب قوات بلاده من أفغانستان بعد حرب فاشلة استمرت 20 عاما تعهد بإنهائها، بأن نفقات بلاده اليومية في أفغانستان كانت تتجاوز 300 مليون دولار خلال الـ20 عاما، وهو هدر لم يكن بمقدوره الاستمرار فيه.

وقال بايدن: "واجهنا تهديدات في أفغانستان منذ مارس الماضي وحتى بدء عمليات الإجلاء، ونعتقد أن ما بين 100 و200 أمريكي ظلوا في أفغانستان ومعظمهم يحملون جنسيات مزدوجة".

وشدد على ضرورة عدم نسيان جميع التضحيات الأمريكية خلال الأعوام الماضية.

وأشار في كلمته إلى أن 90 في المائة من الأمريكيين في أفغانستان الذين أرادوا المغادرة كانوا قادرين على ذلك.

وقال بايدن إن الولايات المتحدة لديها القدرة على التأكد من وفاء طالبان بالتزاماتها لضمان سلامة مرور الأمريكيين.

وشدد على أن مغادرة الولايات المتحدة لأفغانستان كان هدفه إنقاذ أرواح الأمريكيين، مؤكدا أنه لم يكن موعدا تعسفيا وأن الاختيار في أفغانستان كان إما المغادرة أو التصعيد.

وأكد أن واشنطن ستواصل العمل لمساعدة المزيد من الأشخاص المعرضين للخطر على مغادرة أفغانستان.

المصدر
بوابة الشروق

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق