توصيات من البحوث الزراعية للنهوض بالتين الشوكي.. يقاوم تغيرات المناخ

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
توصيات من البحوث الزراعية للنهوض بالتين الشوكي.. يقاوم تغيرات المناخ, اليوم الأربعاء 1 سبتمبر 2021 06:37 صباحاً

أكد معهد البساتين التابع لوزارة الزراعة واستصلاح الأراضي على أهمية محصول التين الشوكي كأحد مصادر الدخل المربحة للمزارعين، باعتباره أحد الزراعات التي تقاوم التغيرات المناخية التي يشهدها العالم، والتي يمكن تعظيم عوائده المادية من خلال إعادة تصنيعها وإدخالها في صناعات أخرى مثل صناعة الأعلاف والعصائر والمربات وغيرها، ووضع المعهد عدداً من التوصيات للنهوض بزراعة التين الشوكي وهي كالتالي:.

- تشجيع المستثمرين على زراعة التين الشوكي ضمن اشتراطات الزراعة العضوية لاعتماد المزرعة.

- إنشاء رابطة لمزارعي التين الشوكي لضمان سهولة التواصل، ورفع الإنتاجية والاهتمام بالجودة وإزاحة المعوقات التي يواجهها المزارع من الزراعة إلى التصدير.

- العمل بحثياً وإنتاجياً لأعلاف من أوراق التين الشوكي كبديل للأعلاف التقليدية.

- مناشدة الجهات المعنية لتخصيص أراضٍ لشباب الخريجين بالظهير الصحراوي للمحافظات لزراعة التين الشوكي.

- توفير الدعم المادي الميسر لتمويل زراعة وإنتاج التين الشوكي وشراء معدات إنتاج الأعلاف التي يمكن تصنيعها محلياً بمصانع الهيئة العربية للتصنيع.

البحوث الزراعية يطالب بتسجيل التين الشوكي كخلطات أعلاف

- تسجيل خلطات أعلاف التين الشوكي بالمركز الإقليمي للأغذية والأعلاف.

- دعوة الهيئات الحكومية المهتمة بالمجال الزراعي للتعاون وتقديم كل ما تستطيع لإنجاح وتذليل أي معوقات تواجه مزارع التين الشوكي، من خلال تقديم كل التسهيلات سواء من آلات التصنيع أو وسائل الإنتاج الزراعي.

البحوث الزراعية يطالب بفتح الأسواق تصديرية للتين الشوكي 

- فتح أسواق تصديرية خارجيه من خلال الرابطة تحت اسم زرع في مصر.

- إطلاق حملات توعية وسط المجتمعات القروية والبدوية بأهمية زراعة وصناعات نبات التين الشوكي والعائد منها.

- إعداد مركز حقلي عملي لتدريب الكوادر من مهندسين وفنين لضمان الحصول على أعلى جودة وأعلى إنتاجية من محصول التين الشوكي.

- دعم مركز البحوث الزراعية بإنشاء حقول تجارب يساهم فيها مستثمرون زراعيون في مختلف المحافظات حتى تكون نقط انطلاق لضمان نجاح التجربة الجديدة ومهام التدريب العملي، إلى جانب الأفكار والأبحاث حتى تضمن مصر مكانة عالمية ثابتة ذات ثقة عالية قوامها جودة محاصيلها في الأسواق الخارجية.

المصدر
الوطن

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق