حوار| أستاذ جراحة عظام: اعوجاج العمود الفقري «مرض» وليس نتيجة للعادات الخاطئة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
حوار| أستاذ جراحة عظام: اعوجاج العمود الفقري «مرض» وليس نتيجة للعادات الخاطئة, اليوم السبت 15 يناير 2022 01:17 مساءً

◄ نسبة اعوجاج العمود الفقري في مصر والوطن العربي مزعجة
◄ اعوجاج العمود الفقري تصل مضاعفاته لفشل وظائف الجهاز التنفسي 
◄ هاني عبدالجواد يحذر من إهمال تشوهات العمود الفقري
◄ حالات تحدب العمود الفقري تزداد صعوبة بتقدم العمر
-نجري ما يقرب من 3عمليات شديدة الصعوبة أسبوعيا
◄ الجلوس والنوم الخاطئ يسبب اعوجاج العمود الفقري "اعتقاد خاطئ"
◄ تظهر حالات العمر الفقري عند الأطفال خاصة بعمر الـ10 سنوات

 

اعوجاج العمود الفقري أو تحدب العمود الفقري، داء يعاني منه عدد كبير من الأشخاص، يحسبه كثيرون أنه مجرد عرض نتيجة العادات الخاطئة، إلا أنه في الواقع مرض عبارة عن تشوه ثلاثي الإبعاد، يُحدث انحراف جانبي ودوران في الفقرات أما التحدب فهو ما يسمي الأتب او الميّلان للأمام.
    
وخلال الأيام القليل الماضية، تداول عدد من النشطاء مجموعة من الصور لحالة مرضية شديدة الصعوبة تعاني من هذه المشكلة، وهي لطلفة يمنية، وتم إجراء عملية جراحية ناجحة لها على يد طبيب مصري.


حرصت «بوابة أخبار اليوم» على إجراء حديث مع أستاذ مساعد جراحة عظام جامعة الأزهر، واستشاري جراحة عمود فقري للصغار والكبار، د.هاني عبدالجواد سليمان، الذي قام بإجراء العملية لها، والحاصل على زمالة من جامعة «منونتريال» في كندا.

    
◄ في البداية .. بالنسبة لعمليات العمود الفقري، ما هو الأعمار المناسبة للتدخل الجراحي؟


المشكلات التي يواجهه الكبار مختلفة عن المشكلات الشائعة بين الأطفال، فأغلب مشكلات العمود الفقري للكبار تتمثل في الانزلاق الغضروفي القطني أو العُنقي أو كسور الفقرات وهناك يتوقف طريقة العلاج على حسب طبيعة الحالة إذا كانت تتطلب تدخل جراحي.


وبالنسبة للأطفال للموضوع مختلف تماماً، فهناك أنواع تشوهات مختلفة وبناءً عليه يتم تحديد الإجراءات المطلوبة، فهناك تشوهات خلقية نتيجة أن الطفل أو الشاب ولد بعيب خُلقي؛ وبالتالي يحدث اعوجاج أو تحدب وهذا يحتاج إلى تدخل مبكر جدا، والذي يتحد حسب عوامل كثيرة منها السن ودرجة التشوه وسببه.

 

◄ كيف للأهل أن يلاحظوا على أبنائهم إصابتهم بمشكلات العمود الفقري؟


وعن دور الأهل والذي يعتبر الأهم في علاج حالة المريض، فهناك في الإجراءات الاستكشافية التي تتم في بعض الدول، والتي يطلق عليها «مسح» وهي تساعد في الاكتشاف المبكر لبعض الحالات، وهذا يتطلب الوعي الكافي في المجتمع.

وهناك دور للأهل أيضا، وهو أن يراقبوا بالنظر منطقة الظهر لملاحظة أي اختلاف في الأكتاف بينها وبين بعض، بحيث ملاحظة كتف مرتفع عن الكتف الآخر، والنظر إلى منطقة الوسط بحيث يتم ملاحظة ما إذا هناك شيء مختلف في منطقة الوسط، أو منطقة الصدر وهو ارتفاع غير مبرر عن منطقة أخرى وبروزها من الظهر مثلا.


وهناك نوع آخر من الاعوجاج في العمود الفقري يظهر في عمر الـ 10 سنوات، وهذه صعوبة تكمن في تأخر ظهور أعراضه عند ذلك العمر لأن الطفل في المراحل الأولى لا يكون لديه أي ألم أو أعراض ثم مع إهمال الاعوجاج تحدث مشاكل كبيره حتى تصل إلى فشل في التنفس في بعض الحالات الخطيرة، وبذلك يتوقف طبيعة كل حالة على حسب العمر، ولابد توافر عدة عوامل حتى يتحدد السن الأمثل للتدخل، وهناك حالات تطلب التدخل في عمر العام والاثنين والثلاث سنوات.
 


◄ هل هناك بعض العادات الخاطئ التي تحذر منها والتي من شأنها أن تسبب مخاطر كبيرة في العمود الفقري من الصغر؟

هذا السؤال مهم جدا لأن الناس تعتقد الأولاد يصابون بمشكلات تحدب أو اعوجاج العمود الفقري نتيجة العادات الخاطئة مثل النوم الخاطئ أول الجلوس الخاطئ، وهذا خاطيء، فمثلما يصاب كبار السن بالضغط والسكري، كذلك اعوجاج العمود الفقري مرض يصاب به بعض الأطفال في مرحلة النمو وليس له علاقة بالعادات الخاطئة، ونسبة الإصابة به كبيرة تصل إلى 4% أي كل 100 طفل هناك ٤ أطفال مصابة باعوجاج العمود الفقري.

 

◄ نريد معرفة المزيد عن قصة الطفلة اليمنية التي أثارت مواقع التواصل الاجتماعي بتحسن الحالة التي وصلت لها بعد إجرائها العملية ؟


بالنسبة لحالة الطفلة ماريا كان تعاني من اعوجاج شديد في العمود الفقري مما تسبب لها في مشكلات كبيرة على وظائف التنفس وصلت إلى ٣٧٪ مما يعني أنها كانت لا تحتمل إجراء العملية، فضلا عن التصلب الشديد في الاعوجاج نتيجة إهماله لفترة طويلة، وبالتالي الحالة كان من الصعب جدا إجراء العملية لها، ولكن توفيق الله ساعدنا في أخذ جميع الاحتياطات وتم تيسير الأمور، ولم تتطلب حالتها إلي العناية المركزة عقب الخروج من غرفة العمليات، وقامت أتمشت في نفس اليوم بعد ٦ ساعات من العملية.

 

◄ حدثنا عن أصعب الحالات «إنسانيًا« التي قمت بعلاجها؟ 


نقوم أسبوعيا بإجراء ما يقرب من 3 عمليات خطيرة وليست عمليات العمود الفقري العادية التي باتت تصل نسبة نجاحها إلى ٩٩٪، ففي الوطن العربي لدينا حالا في غاية التعقيد والخطورة فبالتالي بعدد مثل تلك الحالات إلى لا أتذكر حصرها شكل دقيق، ولكن هناك حالة قمت بها قريباً وهي للطفلة هنا وكانت حالاتها شديدة جدا، كذلك الطفل أحمد وهو كان يعاني من اعوجاج وتحدب شديد  بالعمود الفقري ثانوي لمرض الأورام الليفية العصبية  وغيرهم الكثير من الحالات الشديدة الخطورة.

 

◄ وما هو شعورك عند نجاح الحالات المرضية الصعبة؟ وهل ينتهي علاقتك بالمريض بعد نجاح العملية؟

كل حالة من الحالات التي قمنا بعلاجها تظل قصتها عالقة في ذاكرتي، وبالتالي لا تنتهي علاقتي بالمريض لأننا نعيش مع معا لحظات لا تنسى، ولو قولتلي اي اسم من الحالات التي احكي لكي قصتها بالكامل بدون تقكير، وعلى العكس نصبح أهل، فكل حالة منهم تعلق في وجداني.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق