التخطي إلى المحتوى

خلال ورشة عمل عقدتها البلدية بالتعاون مع حاضنة ” يوكاس “

بلدية غزة تناقش مقترح مشروع إنشاء وتطوير سوق فراس

غزة / المشرق نيوز  

ناقشت بلدية غزة مقترح مشروع تطوير سوق فراس وإنشاء سوق تجاري في المكان خلال ورشة عمل عقدتها البلدية بالتعاون مع الكلية الجامعية للعلوم التطبيقية في حاضنة (يوكاس) في مقر الكلية، ضمن جهود البلدية لإشراك المجتمع المحلي ومؤسساته للنهوض بالمدينة.

وشارك في الورشة؛ رئيس بلدية غزة د. يحيى السراج، وعضوا المجلس البلدي، م. هاشم سكيك، وفداء المدهون، ونائب رئيس الكلية الجامعية د. تامر إشتيوي، ووكيل مساعد وزارة الحكم المحلي م. زهدي الغريز، ومدير وحدة التخطيط والاستثمار م. ماهر سالم، ولفيف من الاستشاريين والمهندسين المختصين.

وناقش المشاركون سبل تطوير السوق، والطرق المثلى لتصميم سوق عصري يخدم المدينة، وسبل الشراكة مع القطاع الخاص، وأفضل التصاميم الهندسية الملائمة للسوق، والإجراءات الفنية التي يجب أن يتضمنها السوق.

وأكد د. السراج أن بلدية غزة تخطط لاستثمار منطقة السوق البالغ مساحتها نحو 32 دونماً تخدم المواطنين والقطاع الخاص وتعزز من المكانة التجارية للمدينة، ويساهم في تحسين الأوضاع لصحية والبيئية في المنطقة، ويخدم كافة محافظات قطاع غزة. 

وقال رئيس البلدية إن البلدية تسعى للشراكة مع القطاع الخاص في عملية إنشاء السوق وتطويره، وتوفير سوق عصري يساهم في تحسين الحركة التجارية في المدينة، ويوفر محال وأماكن صحية للتجار والباعة خلافاً للوضع الحالي.  

بدوره؛ قدم مدير وحدة التخطيط والتطوير ماهر سالم عرضاً تضمن نبذة تعريفية عن مشروع سوق فراس والخطط التطويرية للسوق والجهود التي تبذلها البلدية لتوفير سوق عصري وكبير يوفر مساحات ومحلات للتجار وأماكن تتيح تسوق أفضل للمواطنين، ويحقق رؤية البلدية في تعزيز الأوضاع الصحية والبيئية في المدينة من خلال إنشاء سوق بمواصفات حديثة.

من جهته قال د. تامر إشتيوي إن الهدف من الورشة هو تحقيق رؤية الكلية الجامعية في خدمة المجتمع، ونقل الخبرات المتوفرة لدى حاضنة يوكاس والكلية للمجتمع، وتعزيز الشراكة مع المجتمع والمؤسسات المحلية. 

بدوره؛ أكد م. زهدي العزيز أهمية تعزيز الشراكة مع القطاع الخاص وإشراك أصحاب رؤوس الأموال والقدرات الفنية في اتخاذ القرار، معتبراً أن المشروع له أهمية تجارية وحضارية على مستوى محافظة غزة وكافة محافظات القطاع. 

وخلص المشاركون إلى مجموعة من التوصيات الداعية إلى عقد المزيد من اللقاءات التشاورية لدراسة واستطلاع آراء من الخبراء والمختصين، وتشكيل لجان عليا تضم خبراء من القطاعات العاملة ذات العلاقة بالمشروع، وعمل دراسة اقتصادية للمكان، وتنفيذ تصميم هندسي مبدئي للمكان تمهيدا لطرح مسابقة معمارية لمنطقة المشروع.

ويذكر أنه تم تنفيذ الورشة ضمن أنشطة مشروع START الذي تنفذه الحاضنة بتمويل من الوكالة السويسرية للتنمية والتعاون SDC، وإشراف برنامج الأمم المتحدة الإنمائي UNDP.

غواصون من طواقم لجنة الطوارئ التابعة لبلدية غزة ينفذون أعمال تنظيف خطوط مضخات بركة الشيخ رضوان شمال المدينة، من النفايات التي جرفتها الأمطار من الشوارع المختلفة.

غزة / المشرق نيوز 

وشارك رئيس شعبة الإنقاذ البحري المنقذ ابراهيم شملخ ومجموعة من صناع الجمال في أعمال تنظيف البركة، لمنع انسداد خطوط تصريف وضخ المياه في البركة.

وأكد منسق لجنة الطوارئ م. أحمد أبو عبدو، أن النفايات المتجمعة على مدخل مضخات البركة قلصت كميات المياه التي يتم ضخها لتفريغ حوض البركة، مشيرًا إلى ترحيل 35 كوب من النفايات منذ ساعات الصباح.

وبين أبو عبدو أن ارتفاع منسوب المياه داخل البركة بلغ متر ونصف المتر فقط، بعد أن وصل في المنخفض الأخير 6 أمتار، داعيا المواطنين إلى الحفاظ على النظافة العامة وعدم إلقاء النفايات على الطرقات أو جزر الشوارع، ووضعها داخل الحاويات حتى لا تنجرف مع مياه الأمطار.

خلال استقبال رئيس البلدية وفداً قيادياً في مكتبه
قيادة حماس في الصبرة تثمن جهود بلدية غزة في المنخفض الأخير
غزة / المشرق نيوز
استقبل رئيس بلدية غزة د. يحيى السراج وفدًا من قيادة حركة المقاومة الإسلامية حماس في حي الصبرة لتقديم الشكر والثناء للبلدية إدارة وعاملين على الجهود التي بذلت خلال المنخفض الجوي العميق الذي ضرب قطاع غزة قبل أيام.

وكان في استقبال الوفد إلى جانب رئيس البلدية في مكتبه بالمقر الرئيسي وسط غزة، رئيس لجنة الطوارئ مصطفى قزعاط والناطق باسم اللجنة حسني مهنا.

وأكد د. يحيى السراج أن هذه الزيارة تؤكد على علاقة الشراكة الحقيقية بين بلدية غزة ومكونات شعبنا الفلسطيني وفصائله.

وأوضح السراج أن طواقم البلدية بذلت جهودا كبيرة وعملت بكل جدٍ لمنع وقوع كوارث في مدينة غزة التي تعرضت لعدوان إسرائيلي واسع في مايو أيار الماضي، دمر بنيتها التحتية بشكل واسع.

وأضاف السراج أن بلدية غزة تفتح أبوابها أمام المبادرات والأنشطة المجتمعية الخلاقة والمبدعة وخاصة الشبابية منها، مؤكداً استعداد البلدية للتعاون مع المبادرات والأنشطة التي تعود بالفائدة على المواطنين في غزة.

بدوره، أعرب القيادي في الحركة د. وليد عويضة عن الفخر والاعتزاز بالدور الذي قامت به طواقم البلدية ولجانها العاملة في تقديم الخِدمات للمواطنين عامة وحي الصبرة خاصة.

وأبدى د. عويضة استعداد حركة حماس بمختلف مستوياتها وعناصرها للتعاون المشترك مع البلدية لخدمة أبناء شعبنا في مدينة غزة.