التخطي إلى المحتوى

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي في ليبيا ، أمس الثلاثاء ، مجموعة صور لأجسام مضيئة ظهرت في حارة واحدة وبسرعة منتظمة في سماء ليبيا ، مما أثار الذعر بين السكان وتساؤلات حول طبيعتها.

في البداية ظهر الأمر على شكل دفقة صواريخ أطلقت من قاذفة ، فيما اختلف البعض حول حقيقة هذه الأجسام.

أكثر المناطق التي شهدت هذه الأجرام هي المنطقة الغربية من جنوب طرابلس إلى أقصى غرب ليبيا ، كما شاهدها سكان في جنوب إيطاليا وشرق فرنسا الليلة الماضية.

حسم المركز الليبي للاستشعار عن بعد وعلوم الفضاء الجدل الدائر حول طبيعة هذه الأجرام التي ظهرت في سماء ليبيا ، وذلك خلال بيان أصدره فور وقوع الحادث.

وقال المركز في بيانه ، إن “هذه الأجسام هي أقمار صناعية لمشروع” ستارلينك “التابع لشركة” سبيس إكس “المملوكة للملياردير الأمريكي إيلون ماسك ، وهي إحدى المجموعات التي تم إطلاقها قبل يومين بـ34 قمرا صناعيا.

يشار إلى أن المشروع بدأ العام الماضي ، حيث تم نشر أقمار صناعية صغيرة لتغطية العالم بخدمات النطاق العريض والإنترنت عبر الأقمار الصناعية بأسعار منخفضة ، حيث تخطط الشركة لإطلاق أكثر من 12 ألف قمر صناعي على مدى عشر سنوات.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.