أخبار العالم

الذهب يتجه لتحقيق مكاسب للأسبوع الرابع رغم تراجعه

تراجعت أسعار الذهب، الجمعة، لكنها تتجه لتحقيق مكاسب للأسبوع الرابع على التوالي؛ إذ أدت التوقعات بخفض أسعار الفائدة الأمريكية في سبتمبر/أيلول إلى زيادة الإقبال على المعدن.
وانخفض الذهب في المعاملات الفورية 0.8% إلى 2424.34 دولار للأوقية (الأونصة). وارتفع 0.7% حتى الآن هذا الأسبوع، وسجل أعلى مستوى له على الإطلاق عند 2483.60 دولار يوم الأربعاء.
وهبطت العقود الأمريكية الآجلة للذهب 1.2% إلى 2426.10 دولار.
كما زاد الضغط على الذهب مع ارتفاع الدولار 0.1% الجمعة، وصعدت أيضاً عوائد سندات الخزانة الأمريكية القياسية لأجل 10 سنوات.
وقال كيلفن وونغ، كبير محللي السوق لمنطقة آسيا والمحيط الهادئ لدى أواندا: «إن الذهب يشهد حالياً بعض عمليات جني الأرباح، لكن الأمور تبدو إيجابية على المدى المتوسط، ​​وسط حالة من الضبابية السياسية ومع اقتراب خفض أسعار الفائدة».
وترجح الأسواق بنسبة 98% خفض أسعار الفائدة الأمريكية في سبتمبر/أيلول، وفقاً لأداة فيد ووتش التابعة لسي.إم.إي.
وتزيد أسعار الفائدة المنخفضة من جاذبية المعدن الأصفر الذي لا يدر عائداً.
وفي وقت سابق من هذا الأسبوع، قال رئيس مجلس الاحتياطي الاتحادي جيروم باول: «إن قراءات التضخم الحديثة تزيد إلى حد ما من الثقة بأن وتيرة زيادات الأسعار تعود إلى هدف البنك المركزي بطريقة مستدامة، ما يشير إلى أن خفض أسعار الفائدة قد لا يكون بعيداً».
وأظهرت بيانات، أمس الخميس، أن عدد الأمريكيين الذين قدموا طلبات جديدة للحصول على إعانة البطالة ارتفع أكثر من المتوقع الأسبوع الماضي، لكن ذلك لم يشر إلى تحول جوهري في سوق العمل وسط إغلاق مؤقت لمصانع السيارات واضطرابات بسبب الإعصار بيريل.
وجاء في بيانات الجمارك انخفاض صادرات الذهب السويسرية في يونيو/حزيران إلى أدنى مستوياتها منذ إبريل/نيسان 2022، بسبب تراجع الشحنات إلى الصين والهند.
وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، هبطت الفضة في المعاملات الفورية 1.8% إلى 29.54 دولار للأوقية. وتراجع البلاتين 0.5% إلى 962.65 دولار وخسر البلاديوم 0.4% إلى 926.50 دولار. وتتجه المعادن الثلاثة لتكبد خسائر أسبوعية.
(رويترز)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى