أخبار العالم

محمد الرمحي: «يوم عهد الاتحاد» شاهداً على ما تعيشه الإمارات

أكد محمد جميل الرمحي، الرئيس التنفيذي لشركة «مصدر» أن توجيه صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله» باعتماد الثامن عشر من شهر يوليو «يوم عهد الاتحاد»، دليلاً على أهمية هذا اليوم التاريخي الذي كان بداية لمرحلة مفصلية في تاريخ دولة الإمارات، شهدت ترجمة رؤية المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «طيب الله ثراه»، وإخوانه الحكام على أرض الواقع من خلال توقيع «وثيقة الاتحاد» ودستور الإمارات والتمهيد لتأسيس دولة الإمارات تحت راية موحدة، لتكون انطلاقة لمسيرة استثنائية امتدت على مدار أكثر من خمسة عقود من النجاح والازدهار والتميز والعمل الجاد الذي جعل من دولة الإمارات واحدة من الدول المتفوقة عالمياً في مختلف المجالات والقطاعات.

وقال الرمحي إن «يوم عهد الاتحاد» يعد شاهداً حياً على تاريخ دولة الإمارات وإرث مؤسسها الشيخ زايد، طيَّب الله ثراه، ونهجه والمنجزات التي لا تحصى. وما تعيشه دولة الإمارات اليوم من استقرار وتنمية وتقدُّم على المستويات كافة، وما ينتظرها من مستقبل واعد، لهو من ثمار تصميم الشيخ زايد وإخوانه الحكام على بناء دولة الاتحاد القوية الراسخة وإصرارهم لجعلها على ما هي عليه اليوم، وجهة فريدة لترسيخ التنمية المستدامة وواحة الأمن والأمان ومنارة العلم والثقافة والعمل الإنساني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى