التخطي إلى المحتوى

كشفت وسائل إعلام مصرية ، عن إجراء تحقيق عاجل ومستفيض مع وكيل هيفاء وهبي السابق محمد وزيري ، المتهم بقضية غسل أموال رقم 2007 لسنة 2020 ، جنحة الشيخ زايد.

وطالبت محكمة جنح الشيخ زايد بتشكيل لجنة ثلاثية من البنك المركزي “للكشف عن سرية حسابات المتهم وزوجته وأولاده القصر ، في حال تسلمهم أموالا حصلوا عليها من الجريمة الأصلية ، بعد وفتحت تحقيقا واستجوبت المتهمين حول الحادث قيد التحقيق ، وكُتب من أجلها المحضر رقم 5 “. . بحسب صحيفة كايرو 24

جاء ذلك بعد إفادات وشهادة محقق التحقيق بإدارة جرائم غسل الأموال بالإدارة العامة لمباحث الأموال العامة ، وكذلك فحص ودائع المتهم وأسرته وخزائنهم والمشاريع التجارية المملوكة لهم. لإظهار مقدار الأرصدة في تلك الحسابات ، إن وجدت.

كما طالبت محكمة جنح الشيخ زايد اللجنة المشكلة بفحص التحركات التي حدثت في معاملات المتهم وعائلته ، وأسماء المتعاملين معهم ، ومقدار التحويلات والودائع المحصلة أو المسحوبة منها ، والقيم. الشيكات المتعلقة بها وتواريخ صرفها ودرجها والمستفيد منها.

وأكدت محكمة جنح الشيخ زايد أن “للجنة في سبيل القيام بمهام عملها الاطلاع على كافة المستندات والأوراق التي ترى لزوم الاطلاع عليها والانتقال إلى أي جهة حكومية أو غير حكومية ترى ضرورة الذهاب إليها. للاطلاع على مستنداتها ، والحصول على نسخة منها ، والاطلاع على ما ترى أنه من الضروري الاستفسار منه دون حلف اليمين وإعداد تقرير بهذا الشأن “.