التخطي إلى المحتوى
“أنا مظلومة” هكذا علقت مروج الرحيلي على عقوبة الغرامة

خرجت المروجة الشهيرة لتطبيق السناب شات الشهير وخبيرة التجميل السعودية للتعليق وتوضيح ما أسمته بـ “الظلم” الذي تعرضت له هيا وصديقتها رهف القحطاني الرحيلي بتغريمهما 400 ألف. ريال سعودي (107 ألف دولار).

وتداولت منصات التواصل الاجتماعي في السعودية مقطع فيديو نشرته مروجة الرحيلي عبر حسابها على تطبيق “سناب شات” ، أوضحت فيه أن أكثر ما يؤلمها في حادثة جزر المالديف هو الظلم الذي تعرضت له. البوصلةء بالكلمات السلبية التي تم التعليق عليها أو تداول المقطع من المفترض أن يكون مسيئا.

وقالت في الفيديو: “أكثر ما يؤلمني هو أنني كنت مضطهدًا بالأشياء التي تحدثوا عنها ، ومن القسم الذي قيل إنه مسيء. لم أتحدث أو صورت هذا الجزء ولم أفعل انشرها على سناب ، ولكن المجد لله ، الخير للشر والشر يسود “.

ووجه مروج الرحيلي نصيحته للفتيات اللواتي يتابعنها عبر سناب شات بضرورة أن يبقين قويات وألا يشعرن بالخوف أو الاهتزاز من أي شيء في الحياة.

وأضاف مروج: “نصيحتي لك أيتها الفتيات أن تكوني قوية ولا تتزعزع في الحياة ، وتعيشي حياتك بالطريقة التي تناسبك”.

وأكدت مروج الرحيلي ظلمها داعية من ظلمها ، مشيرة إلى أن الله معها: “حسبنا الله خير وكيلا لكل من جرحني. ربي دائما معي ، وأدعو دائما ربي أن يحميني ويبعدني عن كل الأشرار “.

ذكر قسم من المعلقين أن مروج لم تنشر الجزء المتعلق بإهانة جزر المالديف ولم يتفوه بكلمة واحدة في ذلك المقطع ، بينما ذكر القسم الآخر أن سلوك “الغوغاء” الذي حدث هناك يكفي لتغريمها ومعاقبتها لإهانة بلدها والسياحية السعودية عالميا.

فرضت الهيئة السعودية للإعلام المرئي والمسموع غرامة على رهف القحطاني ومروج الرحيلي بعد نشرهما مقطع فيديو من جزر المالديف.

واستدعت الهيئة رهف القحطاني ومروج الرحيلي بعد نشرهما الفيديو ، وفرضت عليهما غرامة قدرها 400 ألف ريال سعودي (ما يقارب 107 ألف دولار) ، مؤكدة دون ذكر اسمهما ، أنهما “خالفا ضوابط المحتوى الإعلامي”.

وعبر وزير الدولة للشؤون الإسلامية بجزر المالديف إلياس جمال الودوي عن استيائه من الفيديوهات المنشورة داعياً إلى اتخاذ إجراءات ضدها.

ونشر الوزير على تويتر: “ندين المقاطع الهجومية من إحدى اللقطات السعودية الشهيرة للمالديف وشعبها ، والتي تم تداولها على منصات التواصل الاجتماعي ، ونطالب السفارة السعودية في جزر المالديف ، بالقيام بدورها في وفقا للقانون “.

وتابع: “علاقتنا بالمملكة وقيادتها هي علاقة الروح بالجسد ، وهذه الأعمال فردية ولا تمثل المملكة وشعبها المخلصين”.