التخطي إلى المحتوى
وجود الغلاف الميليني في الخلية العصبية

وجود غمد الميالين في الخلية العصبيةيبدأ إنتاج المايلين في جسم الإنسان في الأسبوع الرابع عشر من نمو الجنين ، حيث يتشكل المايلين بسرعة كبيرة عند الأطفال ويستمر إنتاج هذه المادة خلال فترة المراهقة. .

ما هو غمد الميالين؟

يُعرَّف غمد المايلين بأنه مادة بيضاء تعزل الخلايا العصبية عن السائل الخارجي ، وهذه المادة البيضاء ليست سوى مادة دهنية تحيط بالمحور العصبي لبعض الخلايا العصبية ، والتي تسمى الخلايا العصبية ، لتكوين طبقة عازلة كهربائية تعرف باسم غمد المايلين ، وهو أمر ضروري للغاية من أجل الأداء السليم للسوائل في العضو العصبي.[1]

اقرأ أيضا: الجهاز الذي ينقل الرسائل والإشارات إلى أجهزة الجسم

وجود غمد الميالين في الخلية العصبية

لغمد المايلين أهمية كبيرة في جسم الإنسان ، لما له من دور كبير في تعديل مستوى السيولة في الجهاز العصبي ، حيث أن المايلين هو أحد أنواع الخلايا الدبقية ، وهو ما يسمى بإنتاج غمد المايلين في الإنسان ، وفيما يلي إجابة السؤال السابق:

  • الجواب: العزل الكهربائي للخلايا العصبية.

اقرأ أيضا: كم عدد العظام الموجودة في جسم الإنسان؟

أهمية غمد الميالين

تنقل الخلايا العصبية التي تحتوي على أغلفة المايلين ألمًا شديدًا ، حيث ينتقل الدافع العصبي عن طريق القفز بين العقد التي تفصل أغلفة المايلين ، مما يسمح للإشارات الكهربائية التي تمر عبر الخلايا العصبية بالانتشار بسرعة كبيرة عبر المحاور ، وتصل في الوقت المناسب إلى المساحات التي توجد بها الخلايا العصبية تواصلوا مع بعض.

اقرأ أيضا: ما هو تأثير الدوبامين على الجهاز العصبي؟

وها قد وصلنا إلى نهاية مقالنا بعنوان ، وجود غمد الميالين في الخلية العصبيةحيث تعلمنا عن غمد المايلين ، والذي يسمى غمد المايلين ، وأهمية هذا الغلاف للخلايا العصبية.