التخطي إلى المحتوى
ما معنى الفتح على الامام

محتويات

  • 1 ما معنى الفتح على الإمام؟
  • 2 حكم الفتح على الإمام
    • 2.1 المذهب الحنفي في الفكر
    • 2.2 مدرسة المالكي
    • 2.3 مدرسة الشافعي
    • 2.4 المذهب الحنبلي

ما معنى الفتح على الإمام؟إنه عنوان هذه المقالة ، ومعلوم أن الله تعالى شرع صلاة الجماعة ، ولصلاة الجماعة جملة أحكام منها لفظ فتح الإمام ، فما المقصود بهذا المصطلح؟ وما الحكم؟ سيتم الرد على كل هذه الأسئلة من قبل القارئ في هذه المقالة المقدمة من محتويات الموقع.

ما معنى الفتح على الإمام؟

والفتح في اللغة نقيض الإغلاق ، فيقال: الباب مفتوح ، أي أزال الإغلاق. أما الإمام في اللغة فهو كل مقلد ، وظهور الإمام بالمعنى الاصطلاحي الشرعي هو تلقين مبعوث الإمام عند توقفه.[1]

أنظر أيضا: فإن كانت الجماعة مع الإمام في آيات الصلاة لا بعده ، فهذا هو الحال

حكم الفتح على الإمام

وذهب جمهور العلماء إلى جواز غزو الإمام عامة إذا اهتزت في الصلاة.[2] ودليلهم في ذلك الحديث الذي رواه عبد الله بن عمر – رضي الله عنه – حيث قال: (صلى النبي صلى الله عليه وسلم صلاة فقرأها فيها فلبس. لذلك.[3] لكنهم اختلفوا في بعض أحكامه ، وفي هذه الفقرة سيتم توضيح:

المذهب الحنفي في الفكر

ذهب الحنفية في الصحيح إلى أن صلاة الفتح على إمامه ، وكذلك صلاة الإمام الذي فتح عليه ، صحيحة بفتح الإمام ، لكنها مكروهة. المصلي يستعجل الفتح ، كما أنه يكره أن يلجأ إليه الإمام ، لكن إذا فتح المصلي على غير إمامه معهم فسدت صلاته ، وإن نوى التلاوة ، عدم الفتح ، فتصح صلاته ، وصلاة الإمام الآخذها باطلة إلا إذا تذكر قبل إتمام الفتح ، وأخذت في التلاوة قبل إتمام الفتح.[4]

مدرسة المالكي

وفتح الإمام في غير سورة الفاتحة سنة عند المالكيين ، عند قيام الإمام في الواقع أو الحكم.[5]

  • القول الأول غلبة الإمام عند من قال بوجوب الفاتحة في كل صلاة ، وجب على المأموم إذا هياج الإمام في سورة الفاتحة.
  • القول الثاني وفتح الإمام على من قال بوجوب الفاتحة في معظم الصلاة وليس كلها سنة ، إذا حصل الفرج بعد قراءة الفاتحة في أغلب الصلاة ، وصلاة الإمام فيها. تم الحكم على هذه القضية بشكل صحيح ؛ لأنه كأنه عجز عن ركن في الصلاة.

أنظر أيضا: حكم قراءة سورة الفاتحة في الصلاة

مدرسة الشافعي

وذهب الشافعيون إلى أن غلب الإمام في الصلاة مستحب إذا اهتز الإمام ، ودليلهم في ذلك الحديث الضعيف الذي رواه أنس بن مالك – رضي الله عنه: (كان). اصحاب رسول إله صلى إله عليه و السلام يتم تلقينها البعض منهم بعض في واشترط الشافعيون على التابع أن يقرأ مع الفتح حتى لا تبطل صلاته. وكذلك لا يقع لهم غلبة الإمام إلا إذا ترك الإمام القراءة أو سكت.[6]

انتباه: إذا كان المصلّي خلفه لا يعلم بوجوب نية القراءة مع فتح الإمام ، فلا تبطل صلاته عند القائم في مذهبهم.

المذهب الحنبلي في الفكر

وذهب الحنابلة إلى وجوب غلبة الإمام إذا رجف في القراءة الواجبة أو أخطأ فيها. لأن صحة الصلاة تتوقف عليها ، ويكره عندهم أن ينفتح المصلي على غير إمامه. لأنه لا حاجة لذلك ، ولكن الصلاة في هذه الحال لا تبطل. كما جاء فيها بكلمة شرعية.[7]

أنظر أيضا: ومن فاتته ركعة أو أكثر مع الإمام يدعى

وبذلك تم التوصل إلى خاتمة هذا المقال بعنوان ما معنى فتح الإمام؟وفيه تم توضيح معنى هذا المصطلح ، والمتمثل في تلقين التابع للإمام عند توقفه ، ثم بيان حكم غزو الإمام ، مع بيان التفصيل الفقهي في كل من الأئمة. أربع مدارس فكرية إسلامية.

المراجع

  1. ^

    الموسوعة الفقهية الكويتية ، https://al-maktaba.org/book/11430/20119 ، 18/5/2022

  2. ^

    الموسوعة الفقهية الكويتية ، https://al-maktaba.org/book/11430/20120#p1، 18/5/2022

  3. ^

    الحديث الصحيح

  4. ^

    الموسوعة الفقهية الكويتية ، https://al-maktaba.org/book/11430/20123#p1، 18/5/2022

  5. ^

    الموسوعة الفقهية الكويتية ، https://al-maktaba.org/book/11430/20124#p1، 18/5/2022

  6. ^

    الموسوعة الفقهية الكويتية ، https://al-maktaba.org/book/11430/20126#p1، 18/5/2022

  7. ^

    الموسوعة الفقهية الكويتية ، https://al-maktaba.org/book/11430/20127#p1، 18/5/2022