نظام الحكم وتاريخ الاستقلال.. أبرز المعلومات حول “ماليزيا” بعدما تصدرت تريند جوجل

نستعرض خلال السطور المقبلة أبرز المعلومات حول “ماليزيا” بعدما تصدرت تريند جوجل.

 

◄أبرز المعلومات حول “ماليزيا” بعدما تصدرت تريند جوجل

ماليزيا.. هى دوله فى جنوب شرق اسيا. اللغه الرسميه فيها ماليزى عاصمتها كوالالامپور Kuala Lumpur وپوتراچايا Putrajaya. 

 

ماليزيا.. نظام الحكم فيها دستورى ملكى، وهى عضوه فى الاسيان (اللى بتضم بلاد جنوب شرق اسيا). ماليزيا بتعتبر من النمور الاسيويه.

 

 استقلت عن بريطانيا 31 اغسطس 1957.و وصل عدد سكانها في 2019 لحوالى 32 مليون نسمة.

 

حيث وفر سوق السفر العربي الذي يمتد 4 أيام لماليزيا منصة مثالية لاستعراض أحدث مناطق الجذب والوجهات السياحية للتسوق والمتعة العائلية والمغامرة البيئية وقضاء شهر العسل والعطلات الفاخرة، والتي ستؤكد ماليزيا من خلالها على سمعتها كوجهة سفر آمنة، في وقت تسعى ماليزيا إلى استقطاب 16.1 مليون سائح دولي في 2023.

 

 ويصادف موعد انعقاد معرض سوق السفر العربي 2023 الذكرى السنوية الـ19 لمشاركة ماليزيا في هذا الحدث المرموق، وهو دليل قوي على دعم البلاد لهذا الحدث والتزامها باستقطاب المزيد من السياح من الشرق الأوسط إلى ماليزيا.

وتهدف البعثة المشاركة في الحدث إلى تعزيز الالتزام بإقامة تعاون سياحي جيد والانخراط في التعاون في المستقبل والتعاون مع صناعة السفر والسياحة في المنطقة.

 

وقال نائب وزير السياحة والفنون والثقافة في ماليزيا خير الفردوس أكبر خان: «ستسعى الهيئة جاهدةً لجذب واستقطاب المزيد من السياح من الشرق الأوسط إلى ماليزيا، ونحن على ثقة من أننا سنكون قادرين على تحقيق هدفنا المتمثل في جعل ماليزيا الوجهة الأولى للمسافرين المسلمين».

 

والتقى الوفد الماليزي خلال المعرض مع الإدارة العليا بعدد من شركات الطيران في الشرق الأوسط مثل: الخطوط الجوية القطرية والإمارات وطيران الاتحاد والخطوط الجوية السعودية والعربية للطيران والطيران العماني وطيران السلام لمناقشة أوجه التعاون المستقبلية، بالإضافة إلى إجراء عدة مقابلات مع وسائل الإعلام المحلية.

 

وشهد خير الفردوس أيضًا، خلال اليومين الثاني والثالث من المعرض توقيع مذكرتي تعاون بين هيئة السياحة الماليزية والخطوط الجوية السعودية وشركة السياحة الماليزية مع العربية للطيران، حيث ستعود هذه الاتفاقيات بالنفع على الاقتصاد الماليزي وتقوي الروابط الاقتصادية من خلال صناعة السياحة بين ماليزيا والمملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة.

 

وسجلت ماليزيا منذ إعادة فتح الحدود الدولية بالكامل إجمالي 10.07 مليون سائح وافد و28.2 مليار رينغيت ماليزي أي ما يعادل (23.5 مليار درهم إماراتي) في عوائد السائحين في عام 2022، متجاوزة بذلك هدفها الأولي البالغ 9.2 مليون سائح دولي، وتستهدف ماليزيا في عام 2023 استقبال 16.1 مليون سائح دولي وافد (300 ألف سائح من غرب آسيا) وتحقيق 49.2 مليار رينغيت ماليزي أي ما يعادل (41.1 مليار درهم إماراتي) من عائدات السياحة. ىسجلت ماليزيا في عام 2022 وصول 88،534 سائحًا وافدًا من الشرق الأوسط إلى أراضيها.

 

انضموا لقناة متن الإخبارية علي تيليجرام وتابعوا اهم الاخبار في الوقت المناسب.. اضغط هنا https://t.me/matnnews1

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll to Top