بسبب هالة عمر.. أزمة بسمة بوسيل وتامر حسني تشتعل بـ “تعليق ناري”

نشرت الفنانة المغربية بسمة بوسيل تعليقًا جديدًا على خلفية أزمتها مع طليقها الفنان تامر حسني ومديرة أعماله هالة عمر – والتي احتفلت بزفافها أمس-.

 

وشاركت بسمة متابعيها بقصة جديدة على حسابها الشخصي بموقع الصور الشهير إنستجرام، جاء فيها: “ويخشى الله عليك من سُوء اختيارك فينتشلهم من حياتك فتيأس لسوء ظنك إنه ابتلاك لتعلم بعدها إنه نجاك”.

 

بدأت القصة عندما نشرت الفنانة المغربية المعتزلة، بسمة بوسيل مقطع فيديو من حفل زفاف هالة عمر مسؤولة السوشيال ميديا لتامر حسني عبر خاصية أستوري، على موقع “إنستجرام” وأرفقته بتعليق قالت خلاله: “حسبي الله ونعم الوكيل فيكِ”.

 

لم تتوقف بسمة بوسيل عند هذا الحد، وتابعت هجومها على هالة عمر قائلة: “احترام العشرة بيبتدي باحترام مشاعر غيرك..بالذات لو حد كان سبب رئيسي في خراب بيتك وهدم حياة ولادك”.

 

من هي هالة عمر؟

تحدث تامر حسني عن هالة عمر في منشور عبر مواقع التواصل الاجتماعي، قائلا إنها بنت شديدة الإعجاب بفنه، والتقى بها وعمرها 14 عاما، وأخبرته وقتها بأنها كانت تجمع كل أخباره، وتسانده بقوة في الحرب التي كانت موجهة ضده في أحد الأوقات.

 

وأكد حسني أنه أعجب بها، وبحماسها، واستغل ظاهرة انتشار مواقع التواصل، وأسند لها مهمة إدارة حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي، لإيمانه بأن الشخص الذي يحبه، هو الأكثر حرصا على مصلحته

 

وفي حفل زفاف هالة عمر، تحدث عنها تامر حسني بشكل مؤثر، وقال “إنها في مكانة ابنتي الكبرى، وإن والديها توفيا في عام واحد، وبعدها أصبحت ابنتي بالفعل”، وأوضح تامر أن خطيبها “عمرو” رجل محترم وطلب يدها للزواج منه.

 

وتمنى لها تامر حسني حياة سعيدة مع زوجها قائلا: “ربنا يكرمك ويسعدك مع جوزك الجميل المحترم اللي هيكون ضهرك وسندك ويكمل معاكي مشوار حياتك مع أولادكم بإذن الله”.

 

يذكر ان بسمة بوسيل أعلنت منذ أسابيع انفصالها رسميا عن “تامر” عبر حسابها على موقع “إنستجرام”.

 

وكتبت “بسمة”، عبر خاصية “ستوري”: “وجعلنا بينكم مودة ورحمة.. ده كلام ربنا في الزواج والطلاق.. لقد تم الطلاق بيني وبين تامر وسيظل بيننا كل ود واحترام”.

 

ووجهت رسالة إلى تامر حسني، قالت فيها: “ربنا يكتبلك ويكتب لي كل الخير”.

 

ونشر تامر حسني نفس “ستوري” بسمة بوسيل على حسابه في “إنستغرام” قائلا: “وجعلنا بينكم مودة ورحمة بين الأزواج في كل حالاتهم سواء تزوجوا ولم يقدّر الله الاستمرار فانفصلوا بالاتفاق الطيب، ستظل بينا المودة والرحمة وأجمل أولاد، وسيظل بيننا الاحترام والتقدير، عشرة 12 عام مش هينة، ربنا يكتبلك ويكتبلي كل الخير يا بسوم، سأظل الأب والأخ والصديق والسند في حفظ الله”.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll to Top